مخاطر تهدد الأطفال في المنزل ينبغي الحذر منها

مخاطر تهدد الأطفال في المنزل ينبغي الحذر منها

تم – متابعات : تواجه الكثير من الأسر، صعوبة في حماية الأطفال من الحوادث داخل المنزل سواء الناتجة عن إهمال أو عن سوء استعمال ومن هذه المخاطر الغاز والكهرباء والأدوية والآلآت الحادة أو الغرق أو انغلاق الأبواب والحرق والتسمم والانزلاق.

ويعتبر التسمم بالأدوية من أخطر هذه الحوادث، ولتفاديها ينبغي وضع كل الأدوية في المنزل في أمكنة يصعب وصول الأطفال إليها، وفي ما يتعلق بحوادث الأدوات الحــادة فمن الضروري الابتعاد قدر الإمكان عند استخدام مثل هذه الأدوات والألعاب الحادة، وعدم ترك الأطفال يعبثون بأدوات المطبخ.

وينبغي تجنب حوادث انغلاق الأبواب بتجنب استخدام الأبواب المرتدة تلقائيًا والأبواب المروحية التي تسبب الاصطدام بشخص آخر غير مرئي خلف الباب.

وينتج عن الإهمال أو العبث بأسطوانات الغاز الكثير من المخاطر التي قد تودي بحياة أفراد الأسرة والمجاورين لهم لا قدر الله، وللوقاية من حوادث الغاز ينبغي اختيار المكان المناسب والآمن للاسطوانة ويفضل أن يكون بعيدا عن مواقع الطبخ وجيد التهوية.

والتأكد من التمديدات وسلامتها وعدم تعرضها للحرارة والعوامل الجوية التي تتسبب في إتلافها واستبدال التالف منها فورا، وفحص المواقد والأفران والتأكد من نظافتها وعدم انسداد منافذ الغاز.

ومن الأشياء اللافتة للنظر للحوادث المنزلية سقوط الأطفال لتسلقهم أشجار الحدائق والمصاعد والنوافذ وأسوار الشرفات واستخدام الألعاب كالدراجات والأرجوحات وكذلك حوادث الانزلاق.

وللوقاية من سقوط الأطفال يجب عدم ترك الطاولات أو المقاعد بالقرب من النوافذ والشرفات، وعدم ترك مواد سائلة لزجة على أرضيات المنازل والحمامات، وتعليم الصغار طرق الصعود والنزول السليمة وتحذيرهم من عواقب القفز.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط