#أمانة_المدينة تؤكد عدم خضوع أي من قاداتها إلى التحقيق الرقابي

#أمانة_المدينة تؤكد عدم خضوع أي من قاداتها إلى التحقيق الرقابي

تم – المدينة المنورة: شددت أمانة منطقة المدينة المنورة، على أن جميع الأنباء التي ترددت، الأربعاء، عن خضوع عدد من قياداتها إلى التحقيق من قبل هيئة الرقابة والتحقيق؛ لعدم تطبيق نظام قواعد استخدام السيارات الحكومية، واستخدام بعض الموظفين لتلك المركبات خارج الدوام الرسمي لأغراضهم الخاصة، والجمع بين بدل النقل والحصول على سيارة حكومية، غير صحيحة إطلاقا.

ويأتي توضيح الأمانة، بعدما نشرت إحدى الصحف المحلية الموضوع تحت عنوان “مساءلة قيادات حول استخدام السيارات وبصمات الدوام”، وما تضمنه التقرير عن خضوع عدد من قيادات الأمانة للتحقيق لعدم تطبيق نظام قواعد استخدام السيارات الحكومية، واستخدام بعض الموظفين لتلك المركبات خارج الدوام الرسمي لأغراضهم الخاصة، والجمع بين بدل النقل والحصول على سيارة حكومية، كما تضمن التقرير أيضاً، عدم وضع الشعار الرسمي على المركبات وصرف سيارات أخرى مجاملة ومحسوبية.

وأكدت، في بيانها التوضيحي، أنه “من منطلق شفافيتها التامة مع وسائل الإعلام- تود الإفادة بأن ما جاء في التقرير الصحافي؛ غير صحيح، وأنه لم يتم التحقيق مع أي قيادي في الأمانة من قبل هيئة الرقابة والتحقيق، مع العلم بأن أمانة منطقة المدينة المنورة ملتزمة التزاماً كاملاً بتطبيق الأنظمة والتعليمات”، مضيفة أن “ما أشير خلال التقرير عن خضوع المتحدث الرسمي ومدير العلاقات العامة والإعلام في الأمانة للتحقيق؛ غير صحيح إطلاقاً، ولم تباشر أية جهة التحقيق معهم”.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط