المصرفي في #خلية_التجسس تلقى راتبًا شهريًا من #طهران

المصرفي في #خلية_التجسس تلقى راتبًا شهريًا من #طهران

تم ـ الرياض: كشفت مصادر قضائية، أنَّ المحكمة وجهت إلى المتهم الثالث من أفراد “خلية التجسس”، المرتبطة بالاستخبارات الإيرانية، ويعمل موظفاً في أحد المصارف السعودية، تهمًا عدة، من أبرزها الالتقاء بعناصر من الاستخبارات الإيرانية أثناء سفره إلى إيران والعراق، وتلقي مبلغ مالي شهرياً من إيران، نظير المهام التي يقوم بها، وتتعلق بالبحث عن مراسلين لـ”قناة العالم”، الناطقة باللغة العربية ومقرها طهران، للعمل مراسلين لها في السعودية.

وأشارت لائحة الدعوى إلى أنَّ المتهم “كُلف بالدعم والتأييد والدعوة إلى تنظيم المظاهرات في البلاد، بهدف الإخلال بالأمن وإشاعة الفوضى، والحث على القيام بأعمال تخريبية، وثبت في سجلات التحقيق حصوله على دعم مالي بشكل مقطوع من الاستخبارات الإيرانية، لإقامة احتفالات بدعية في البلاد”.

ووجهت المحكمة إلى المتهم الرابع (50 عامًا) الذي لم يحضر الجلسة، ويحمل الشهادة الابتدائية، تهم “الالتقاء بعناصر من الاستخبارات الإيرانية في ماليزيا، وتلقي دورات تدريبية مكثفة حول كيفية كتابة التقارير الاستخباراتية، والتعامل مع أجهزة الحاسب الآلي والتصوير الدقيق للغرض ذاته، إضافة إلى حصوله على دورات في كيفية إرسال التقارير بشكل مشفر، وتلقى من عناصر المخابرات أثناء اجتماعه معهم كاميرا تصوير على شكل ميدالية مفتاح (ريموت كنترول) لاستخدامها في تصوير مواقع عسكرية وخطابات سرية. كما عمل على تجنيد شقيقه للالتحاق بالخلية”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط