“تقييم” ترصد المخالفات وتتصدى للمخالفين

“تقييم” ترصد المخالفات وتتصدى للمخالفين

تم ـ الرياض: باشرت الهيئة السعودية للمقيمين المعتمدين “تقييم”، للمرة الأولى منذ انطلاقتها، ضبط مخالفات لأشخاص مارسوا مهنة التقييم دون صفة رسمية، وليسوا من أعضاء الهيئة. وكشفت مصادر صحافية، أنَّ هناك أكثر من قضية مرفوعة من طرف الهيئة في هذا الشأن.

وأشارت المصادر، في تصريحات صحافية، إلى أنّه تم التعاون مع عدد من الجهات ذات العلاقة، لتوقيف المخالفين، وإقرار العقوبة بحقهم، والتي قد تصل إلى غرامة 200 ألف ريال، أو الحبس لمدّة عام، بحسب اللوائح والأنظمة الخاصة بهيئة المقيمين.

وأكدت أنَّ “الهيئة ماضية وبكل جدية منذ مطلع هذا العام 2016، باستمرار مرحلة التدقيق وضبط المخالفين وملاحقتهم، وذلك عبر مختصين في هذا الجانب”، لافتة إلى أن “العقوبات أيضًا تصل إلى سحب السجل والترخيص وإيقافه، والإنذار لمن يمارسون الغش والتدليس”.

وشددت على أنَّه “للتقييم سلوكيات وآداب معينة موجودة في النظام، بحيث يمنع القيام بعملية تقييم تتحقق له مصلحة معينة من هذه العملية”، مبيّنة أنّه “يراعى أن تتناسب العقوبة مع المخالفة، كما أنه في حال صدور قرار قطعي بعقوبة الإيقاف أو إلغاء الترخيص أو الشطب تصفى على نفقة من صدر بحقه هذا القرار جميع المعاملات المعلقة لديه والحقوق والالتزامات المترتبة على ذلك، وتبين اللائحة التنفيذية الإجراءات اللازم اتخاذها في هذا الشأن”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط