روائح مشروع درء سيول #الطائف “الكريهة” تزعج السكان

روائح مشروع درء سيول #الطائف “الكريهة” تزعج السكان

تم – الطائف : بعد شكوى أهالي حي المتنزه بالطائف من صدور روائح كريهة من فتحات مشروع درء أخطار السيول وتكاثر البعوض، أوضح المتحدث الرسمي لأمانة الطائف إسماعيل إبراهيم أن الأمانة نفذت بالحي مشروعًا لدرء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار، وفي حال اكتمال مد عبارة التصريف سيتم انتهاء المشكلة القائمة.

وأضاف إبراهيم أن الأمانة تقوم حاليًا بتنظيف العبارة من نباتات الحلفا والعوائق لضمان تدفق السيول، كما يتم تنفيذ برنامج للوقاية الصحية بالموقع، حفاظا على الصحة العامة، إضافة إلى جهود مبذولة لضمان انسيابية تصريف المياه إلى خارج الحي ومعالجة مشكلة السور المعترض.

وقال هلال الثبيتي إن عبارات مشروع درء السيول أصبحت مصدرًا للروائح الكريهة المزعجة لسكان الحي الناتجة عن تجمع المياه الآسنة داخلها، ما اضطر السكان إلى تغطية الفتحات بقطع الفرش الزائد وبعض الألواح لمنع انبعاث الروائح، وأضاف أن هذه الروائح فرضت إغلاق الشبابيك وعدم فتح النوافذ لكي لا يتأذى السكان منها.

وأوضح عبدالإله العصيمي أن هذا المشروع بدل أن يعود عليهم بالنفع أصبح مصدرا للأمراض وتكاثر القوارض، ونواقل المرض كالبعوض والذباب، وقال “لا أدري هل الأمانة لا تصحو إلا بعد حدوث الكارثة وانتشار الأمراض”، متسائلا عن عدم متابعة الأمانة للمشروع وعمل الصيانة الدورية اللازمة لها.

وأكد مشعل السواط أن الحي لا يحتاج إلى تنفيذ مشروع لدرء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار، فالحي بطبيعته يحتاج لمهندس يدرك كيف يصمم الشوارع بشكل منحدر ومائل، بحيث يوجه المياه إلى خارج الحي بحيث يكون المشروع في الطريق الرئيسي، مشيرا إلى أن المشروع أصبح مصدر إزعاج للسكان من خلا انبعاث الروائح الكريهة من فتحات التصريف، مطالبا الأمانة بمعالجة هذه الإشكالات التي تزعج السكان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط