أولى أيام اتفاق #الأوروبي_وتركيا تسفر عن وفاة رضيعين ورجلين سوريين

أولى أيام اتفاق #الأوروبي_وتركيا تسفر عن وفاة رضيعين ورجلين سوريين

تم – متابعات: فارق رضيعتان سوريتان الحياة، غرقا، فيما سقط مهاجران سوريان آخران إثر أزمتين قلبيتين عقب وصولهما إلى تركيا مقبلين إليها من الجزر اليونانية، خلال أولى أيام تطبيق الاتفاق المبرم ما بين الاتحاد الأوروبي وتركيا الذي سيقطع طريق بحر إيجة.

وأوضحت الشرطة البحرية، أن دورية من خفر السواحل اليونانيين؛ انتشلت جثتَي الرضيعتين قرب شواطئ جزيرة “رو” الصغيرة بالقرب من جزيرة “رودوس” جنوب شرق بحر إيجة، مبرزة أنهما سقطتا في البحر في ظروف لم تتضح بعد، من زورق كان ينقل أربعين مهاجراً، فيما لم تذكر أي تفاصيل عن هويات الواصلين.

وأعلن ممثل المفوضية العليا للاجئين في جزيرة “ليسبوس” اليونانية بوريس شيشيركوف، عن وفاة سوريان جراء أزمة قلبية لدى وصولهما بزورق صباحاً، إلى الجزيرة، شمال شرق بحر إيجة، مشيرا إلى أن هؤلاء المهاجرين أجروا رحلتهم، في اليوم الأول لبدء التطبيق رسمياً، للاتفاق الموقع بين الاتحاد الأوروبي وتركيا، الجمعة، في بروكسل، وينص على إعادة جميع المهاجرين إلى تركيا الذين وصلوا إلى اليونان اعتباراً من، الأحد، بمن فيهم طالبو اللجوء السوريون.

وعلى الرغم من هذا الاتفاق؛ فإن 15 زورقاً يحمل كل واحد عشرات المهاجرين وصلت صباحاً إلى “ليسبوس”، المحطة الأولى في أوروبا، سعياً إلى الهجرة، كما أكد مصدر في الشرطة المحلية، فيما أقر حكومي يوناني، مساء السبت، عدم إمكانية البدء في تنفيذ الاتفاق بين الاتحاد الأوروبي وتركيا في شأن إبعاد المهاجرين الجدد الواصلين إلى الجزر اليونانية إلى تركيا.

وأوضح منسق سياسة الهجرة في الحكومة اليونانية جرجس كيرستيس، في تصريح صحافي، أن الاتفاق في شأن طرد الواصلين الجدد إلى الجزر كان يجب بحسب الاتفاق؛ أن يدخل حيز التنفيذ اليوم؛ لكن مثل هذه الخطة لا يمكن تطبيقها في غضون 24  ساعة فقط.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط