“الخصخصة” تجتاح العالم

“الخصخصة” تجتاح العالم

تم – متابعات : بدأت موجات الخصخصة باجتياح الكثير من دول العالم خلال النصف الثاني من القرن العشرين، وكانت إنجلترا السباقة إلى ذلك، وتبعتها بعد ذلك دول متقدمة أخرى مثل فرنسا وإيطاليا وكندا وغيرها.

وانتقلت موجات الخصخصة إلى الدول النامية ممثل الأرجنتين وباكستان ونيجيريا وبنغلاديش وتركيا ومصر وغيرها.

وظهر هذا الاتجاه نتيجة المصاعب التي تواجه هذا الدول في ديونها وميزان مدفوعاتها، فاتجهت لإعادة هيكلة اقتصادياتها حتى تتمكن من رفع كفاءة تشغيل وتخصيص مواردها.

ولزم ذلك مجموعة من الأساسيات النقدية والمالية مع وجود برنامج للتكييف الهيكلي تأتي الخصخصة من أهم مكوناته.

ويرى خبراء البنك الدولي أن سياسة الخصخصة تحتاج إلى برنامج يبدأ بإجراء مسح كامل لمشروعات القطاع العام ومشكلاته وتصنيفها حسب أوضاعها، ثم تحديد المشروعات المراد خصخصتها وإنشاء جهاز خاص يكون مسؤولًا عن برنامج الخصخصة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط