قاضي #الجزائية ينتقد غياب محامي عناصر #خلية_التجسس

قاضي #الجزائية ينتقد غياب محامي عناصر #خلية_التجسس

تم – الرياض : وافق قاضي المحكمة الجزائية على طلب أحد متهمي خلية الـ”32″، المتهمين بالتجسس لصالح إيران، بتأجيل موعد جلسته المقبلة لمدة أسبوع كي لا تتصادف مع وقت الاختبارات.

وكشفت مداولات جلسات المرحلة الثانية قيام بعض المتهمين بتوكيل عدد كبير من الوكلاء الشرعيين، حيث أوكل بعضهم 7 وكلاء، فيما أوكل آخرون 6 وكلاء، وأوكلت مجموعة أخرى 5 وكلاء.

واستمر مسلسل تغيب المحامين الموكلين بالدفاع عن المتهمين “السابع والثامن” خلال جلسات المرحلة الثانية المخصصة للاستماع لإجابة المتهمين عن لوائح الادعاء والتهم الموجهة إليهم.

وأول المتهمين في الجلسة الرابعة من المرحلة الثانية للمحاكمة، وهو شاب ثلاثيني من سكان مدينة الأحساء، متزوج، ويمتلك مكتبا للحج والعمرة، تم القبض عليه في مارس 2013، حضر الجلسة برفقة “ابن أخيه”، الذي طلب أن يدرج اسمه وكيلا شرعيا رابعا، إذ سبق للمتهم أن أوكل زوجته، وأخاه، لمتابعة قضيته والدفاع عنه، إضافة إلى المحامي الذي تخلف عن الحضور.

وانتقد قاضي المحكمة الجزائية تغيب محامي المتهمين، مؤكدا أن الذرائع التي ساقها المتهمون نيابة عن المحامين لا تثني المحامي العازم على الحضور، إذ تسهل المحكمة دخول المحامين المرخص لهم أكثر من غيرهم من المراجعين.

أما بخصوص التفتيش فهو إجراء روتيني يسري على الجميع، بدءا من رئيس المحكمة ومرورا بجميع القضاة والموظفين. وأضاف القاضي أن المحامين يعلمون أكثر من غيرهم أن المحكمة تسمح للمتهم بأن يلتقي محاميه، قبل بداية الجلسة أو بعد انتهائها، وتمكنهم من الجلوس معهم، وبحث القضية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط