20 ألف طفل في #المملكة يعانون من “متلازمة داون” مصاب واحد بين كل 554 مولوداً

<span class="entry-title-primary">20 ألف طفل في #المملكة يعانون من “متلازمة داون”</span> <span class="entry-subtitle">مصاب واحد بين كل 554 مولوداً</span>

تم – الرياض: كشف رئيس قسم طب الأطفال العام في “مدينة الملك فهد الطبية” الدكتور خالد الدعجم، عن أن عدد المصابين بـ”متلازمة داون” في المملكة؛ لمن دون سن 17 عاماً؛ بلغ 20 ألف طفل، وفقا لما ذكرته “الجمعية السعودية لمتلازمة داون”، مبرزا أن المركز “العربي للدراسات الجينية” قدر نسبة الإصابة به؛ بواحد من كل 554 مولود في المملكة.
وأوضح الدعجم، حلال كلمة له أثناء فعالية “اليوم العالمي لمتلازمة داون” الذي نظمته المدينة الطبية، الاثنين، أن “متلازمة داون” عبارة عن اضطراب خلقي يحدث للمصاب منذ الولادة نتيجة الزيادة في كروموسومات الجسم أو الصبغيات، إذ أن جسم الإنسان الطبيعي يحتاج 46 كروموسوما؛ إلا أن المصابين بالمتلازمة لديهم 47 بدلاً من ذلك ويكون مركّزاً في كروموسم 21.
وأضاف: أن المرض ليس وراثياً؛ لكنه يحدث أثناء تزاوج الحيوان المنوي مع البويضة، ويعمل ذلك الاضطرابٌ الجيني على التسبب في إعاقةً جسديةً وعقلية للمولود، مشيرا إلى أن المعدل العالمي لـ”متلازمة داون” إصابة شخص من بين كل 900 مولود، ومن أهم أسباب حدوثه؛ الحمل في عمر متأخر، مبينًا أن الحمل للمرة الأولى في سن 30 سنة؛ يحتمل الإصابة به بمعدل واحد من كل 900 مولود، أما إذا كانت المرأة فوق 40 عاما؛ فإن النسبة تزيد إلى 1 من بين كل 100 مولود، وفي حال كان الحمل بعد 45 عاما؛ فإن النسبة تصل إلى 1 بين كل 30 حالة ولادة.
وتابع: أن أبرز معالم الوجه للمصابين بالمتلازمة؛ ارتفاع في طرف العين وانبطاح في الأنف وخط واحد في الكف، وبعض العيوب الخلقية في القلب والعيون، فضلا عن صعوبة في التخاطب والنطق، كما أن هناك أمثلةٌ محدَّدة على المشاكل الصحية الشائعة التي تصيب مرضى “متلازمة داون” من بينها؛ السَّاد، الداء البطني، الخَرَف وانقطاع النفس النومي، فيما يكون العمرُ المتوقَّع لمرضاه 55 عاماً تقريباً؛ لكن كثير منهم يعيشون حتى يبلغون الـ60 أو الـ70 من العمر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط