مستقبل البطاريات يعتمد على “السكر”

مستقبل البطاريات يعتمد على “السكر”

تم – متابعات : شرع باحثون من جامعة “ماساشوستس” للتقنية، بالعمل على إيجاد حل بديل رخيص صديق للبيئة لبطاريات تدوم طويلًا، قابلة للتحلل وغير قابلة للانفجارات وتعتمد على السكر.

وكانت النتيجة إنتاج‏ بطاريات تنتج طاقة تكافئ نظيرتها الموجودة في الأجهزة الإلكترونية الحديثة الحالية مثل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية، بحسب موقع “بي جي آر” التقني.

وأوضح الباحثون، أن بطاريات السكر يمكن التحكم في حجمها بما يتناسب مع الأجهزة الذكية القابلة للارتداء والأجهزة الإلكترونية الصغيرة جدًا، على عكس البطاريات الحالية، وبالتالي تمنح المصنعين فرصة الاستفادة من توفير المساحة لصالح أجزاء إلكترونية أخرى أكبر حجمًا وأكثر فاعلية مثل المعالج أو الذاكرة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط