محاكمة مسؤول تسلم “رشوة” من مقيم في #جدة

محاكمة مسؤول تسلم “رشوة” من مقيم في #جدة

تم – جدة   : تنطلق محاكمة مسؤول قيادي في أحد الأقسام التابعة لإدارة مكتب العمل بجدة خلال الأسبوع الجاري، على خلفية اتهامه بطلب وتسلم رشوة من مقيم؛ لإنهاء معاملته في قضية تكشفت خيوطها الأولى بعد توجيهات من مستشار خادم الحرمين الشريفين أمير منطقة مكة المكرمة صاحب لسمو الملكي الأمير خالد الفيصل للمباحث الإدارية بالتحقيق في القضية إثر تلقيه شكوى المقيم المذكور.

وأكدت مصادر مطّلعة أن قيادي مكتب العمل والذي تنظر الدائرة الجزائية بالمحكمة الإدارية بجدة قضيته، متهم بطلب رشوة 10000 ريال من مقيم بعد زعمه أن معاملته “إلغاء بلاغ هروب ضده” تحتاج (دفع)، وطلب مقابلته في أحد المولات الشهيرة بجدة، حيث قام المقيم المذكور برفع شكوى لأمير منطقة مكة المكرمة والذي وجه المباحث الإدارية بمتابعة البلاغ وتطبيق والتعليمات حياله.

وأشارت المصادر إلى أن المباحث الإدارية قامت بتمكين المقيم من إجراء عدد من المكالمات الهاتفية مع قيادي إدارة مكتب العمل تم توثيقها قبل أن يتم إلقاء القبض عليه بالجرم المشهود في السوق التجاري، ومعه المبلغ المرقم الذي حاول أثناء استجوابه إنكاره زاعمًا أنه وجده ملقيًّا على الأرض في السوق وأخذه من أجل تسليمه للأمانات بإدارة السوق، مدعيًّا في الوقت نفسه أن المحادثات الهاتفية التي رصدت بينه وبين المقيم من أجل سيارة يريد شرائها من الكويت عن طريقه، حيث تم على إثرها إيداعه بالسجن تمهيدًا للبدء بمحاكمته إثر تضمين هيئة التحقيق والادعاء العام في ملف القضية الموجه للمحكمة الإدارية 8 قرائن وأدلة ضده طالبت من خلالها بإثبات ما نسب إليه من جريمة ومعاقبته استنادًا لأحكام المادة الأولى من نظام مكافحة الرشوة.

وذكرت أنه من المتوقع أن تصل عقوبة سجنه في حالة إدانته مابين 7 إلى 10 أعوام، بالإضافة إلى الغرامة المالية وما يترتب على تلك لعقوبات من فصله من عمله دون حصوله على أي حقوق وظيفية حسب الأنظمة والتعليمات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط