أحد منفذي #هجمات_بروكسل يترك وصيته في “القمامة”

أحد منفذي #هجمات_بروكسل يترك وصيته في “القمامة”

تم –  بروكسل : أعلنت النيابة العامة في بلجيكا أن أحد انتحاريي المطار ترك وصية في القمامة، كتب فيها “لا أعرف ماذا أفعل”.

وأوضح المدعي الفيدرالي البلجيكي فريدريك فان لو، أن أحد منفذي الهجمات وهو إبراهيم البكراوي، رمى جهاز كمبيوتر عليه “وصيته” في سلة للمهملات في شارع حي شاربيك، حيث قامت الشرطة بعمليات تفتيش عدة أمس الثلاثاء.

وأضاف فان لو أن إبراهيم كتب في الوصية أنه “لم يعد يعلم ماذا يفعل” لأنه “مطلوب في كل مكان”.

وعثرت الشرطة في شاربيك على “15 كيلوغرامًا من المتفجرات و150 لترا من الاسيتون و30 لترًا من ماء الأوكسجين وصواعق وحقيبة مليئة بالمسامير، إضافة إلى مواد مستخدمة لتصنيع عبوات ناسفة”.

وكشفت السلطات البلجيكية، اليوم الأربعاء، عن هوية الانتحاريين اللذين نفذا الاعتداءات التي أوقعت 31 قتيلًا و270 جريحًا في المطار الدولي ومحطة مترو في بروكسل، أمس الثلاثاء، وهما الشقيقان خالد وإبراهيم البكراوي.

وصرح المدعي بأنه تم التعرف إلى إبراهيم البكراوي على أنه أحد منفذي اعتداء المطار من خلال بصماته، بينما تم التعرف على شقيقه خالد على أنه منفذ اعتداء محطة مالبيك للمترو أيضًا من خلال بصماته.

وأكد أن المشتبه به الثالث في اعتداءات بروكسل لا يزال فارا، حيث ترك في المطار حقيبة المتفجرات وهرب قبل أن تنفجر، كما أعلن أن عددا كبيرا يشتبه بمشاركتهم بالهجمات لا يزالون هاربين.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط