هاشتاق #تغريده_عن_مكة يكشف مدى اشتياق نشطاء التواصل لمكة وشعبها

هاشتاق #تغريده_عن_مكة يكشف مدى اشتياق نشطاء التواصل لمكة وشعبها

تم – الرياض : عبر رواد موقع التواصل الاجتماعي “تويتر” عبر هاشتاق #تغريده_عن_مكه، عن اشتياقهم وشغفهم للخشوع في بيت الله الحرام.

وانتشر الهاشتاق عبر موقع التواصل كالنار في الهشيم، وشارك العديد من الرواد بكتاباتهم وخواطرهم وشعورهم حول مكة وأهلها.

ويقول الناشط علي الجبير إن الكعبة المشرفة يأتيها العالم بذنوب كالجبار فيغادرونها دون ذنوب كيوم ولدتهم أمهاتهم.

وغردت الناشطة بيان أن في مكة تختلط الرجال والنساء ويبقى بيننا الأدب الرباني، متسائلة لماذا لا يبقى أدبنا معنا خارج مكة أيضًا.

وأكد الناشط أيمن الشريف أنه يشعر في الكعبة بالهيبة وفى المسجد النبوي بالاطمئنان التام.

ويظهر جليًا لمتابع موقع التواصل أن التفاعل على هاشتاق #تغريده_عن_مكه يتزايد مرة تلو الأخرى.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط