البنك المركزي المصري يطيح بثماني قيادات مصرفية

البنك المركزي المصري يطيح بثماني قيادات مصرفية

تم – القاهرة

أنهى قرار البنك المركزي المصري، عمل ثماني قيادات مصرفية تعمل في مناصب تنفيذية في البنوك التجارية، إثر إقراره أمس الخميس بألا تزيد مدة عمل الرؤساء التنفيذيين للبنوك العامة والخاصة في مصر عن 9 أعوام متصلة أو منفصلة.

وقال مسؤول مصرفي رفيع، طلب عدم ذكر اسمه، إن القرار سيطيح بثماني قيادات مصرفية مهمة بينها الرئيس التنفيذي للبنك التجاري الدولي هشام عز العرب، والرئيس التنفيذي للبنك العربي الأفريقي الدولي حسن عبدالله.

وأكد محافظ البنك المركزي طارق عامر أن القرار يسري على الرئيس التنفيذي الذي يقضي تسع سنوات في منصبه “في البنك نفسه”، ما يعني أن بإمكان الرئيس التنفيذي الذي قضى هذه المدة في بنك، أن يكون رئيسيا تنفيذيا في بنك آخر.

وحدد البيان الصحافي للمركزي المصري أنه في حال تجاوز المسؤول التنفيذي الرئيسي 9 أعوام في 31 ديسمبر 2015 تُمنح البنوك مهلة حتى انعقاد الجمعية العامة لاعتماد القوائم المالية عن 2016، شريطة الحصول على موافقة المركزي المصري، ما يعني أن القيادات الثماني التي سيطاح بها من مناصبها ستواصل العمل حتى انعقاد الجمعية العمومية للبنك التي ستعتمد نتائج أعمال 2016 والتي غالبا ما ستكون بين الربع الأول والثاني من عام 2017.

وقالت مصادر مصرفية إن قرار المركزي سيؤدي أيضًا إلى خروج رؤساء بنك فيصل الإسلامي مصر، وبنك مصر إيران، وبنك الكويت الوطني مصر، وأبوظبي الوطني مصر، وبنك البركة مصر، وبنك عودة مصر.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط