#الفلوجة تموت ببطء تحت حصار ميليشيات #الحشد_الشعبي

#الفلوجة تموت ببطء تحت حصار ميليشيات #الحشد_الشعبي

تم – بغداد

يتواصل مسلسل الجوع والألم بين المواطنين العراقيين في مدينة الفلوجة التي ترزح تحت الحصار الصارم الذي تفرضه ميليشيات “الحشد الشعبي” بدعم من الحكومة العراقية.

وتعاني الفلوجة من مأساة لا مثيل لها، عنوانها “القتل”، وفق مراقبين أممين، حيث يعيش سكانها العزّل بحجة محاصرة تنظيم #داعش الذي يُحكم قبضته عليها منذ نحو عامين.

وبات أكثر من ١٠٠ ألف نسمة من قاطني المدينة أسرى للجوع والمرض الذي يفتك بهم، مع تدهور الأوضاع المعيشية والاقتصادية؛ في ظل حرمانهم من الغذاء والدواء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط