أولى اجتماعات #التحالف_العسكري يشدد على دحر جذور الإرهاب

أولى اجتماعات #التحالف_العسكري يشدد على دحر جذور الإرهاب

تم – الرياض : جدد رؤساء أركان “دول التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب”، تأكيدهم على أهمية الدور العسكري في محاربة الإرهاب وهزيمته، وتنسيق الجهود العسكرية لدول التحالف، وتبادل المعلومات والتخطيط والتدريب.
كما شدد رؤسان الأركان، خلال إعلان الرياض للبيان الختامي للاجتماع الأول لهم الذي عقد في الرياض، الأحد، على عزمهم تكثيف جهودهم لمحاربة الإرهاب، عبر تعزيز عملهم المشترك تبعاً لإمكانية الدول الأعضاء، وبحسب رغبة كل دولة عضو في المشاركة في أي عملية أو برنامج، ضمن إطار مركز التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب، وفقاً لتنظيمه وآلياته، وبما لا يخل باحترام سيادة الدول الأعضاء.
كما دعوا إلى اتخاذ جميع التدابير اللازمة، وتطوير السياسات والمعايير والتشريعات الوقائية الرقابية، الكفيلة بمكافحة دعم وتمويل الإرهاب والوقوف بحزم ضد جرائم تمويل الإرهاب، وأعربوا، أيضا، عن أهمية المضي قدماً في تفعيل انطلاقة التحالف الإسلامي، من خلال اجتماع وزراء دفاع دول التحالف الذي سيعقد خلال الفترة المقبلة.
وأكدوا أهمية العمل الجماعي والمنظور الاستراتيجي الشامل؛ للتصدي الفعال للإرهاب والتطرف، مشيرين إلى ما يمثله الإرهاب من تهديد مستمر للسلم والأمن والاستقرار، وأن التطرف ظاهرة عالمية والإرهاب لا دين له ولا وطن، واتفقوا على أهمية تفعيل الجانب الفكري في محاربة الإرهاب، من خلال تنسيق الجهود؛ لدرس الفكر الإرهابي واجتثاثه، وترسيخ قيم التفاهم والتسامح والحوار ونبذ الكراهية والتحريض على العنف.
وشددوا أيضا، على الدور المهم للإعلام في محاربة الإرهاب، من خلال التصدي لدعاوى الفتنة والفرقة والتطرف والعنف، وإرساء قيم الإسلام السمحة والامتناع عن الترويج للإرهاب من خلال توظيف الإعلام.
وثمنوا روح التفاهم والتعاون التي سادت الاجتماع، وظهور توافق في الرؤى والمواقف في محاربة الإرهاب، عبر جهود موحدة ومنظمة ودائمة تكفل التنفيذ في إطار الاتفاقيات ذات الصلة، وتتبنى معالجة شاملة متعددة الجوانب لهذه الآفة، معبرين عن بالغ التقدير للمملكة العربية السعودية؛ لإعلانها عن إنشاء هذا التحالف ودعوتها لهذا الاجتماع واستضافتها له، استناداً للبيان الصادر في الثالث من ربيع الأول 1437هـ، الموافق 14 كانون الأول/ديسمبر 2015 الذي تضمن الإعلان عن تشكيل التحالف.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط