ما السر الكبير الذي تخفيه #ناسا عن تنظيم #داعش؟

ما السر الكبير الذي تخفيه #ناسا عن تنظيم #داعش؟

تم – متابعات : أعلن فريق من قراصنة الانترنت، عن اختراق الموقع الرسمي لوكالة الفضاء الأميركية “ناسا” وخدمات باستخدام أسلحة الكترونية تدعى هجوم “DDoS”، زاعمين أنَّ مهاجمة أنظمة الحاسوب التابعة لناسا، جزء من الحملة العالمية لرفع الغطاء الحكومي عنها.
وقدَّم القراصنة دليلًا على أن بعض الأنظمة في موقع “ناسا” لا تزال تعاني من آثار التهكير، مؤكدين أن وكالة الفضاء الأميركية تخفي جزءا من المعلومات الأساسية حول تنظيم “داعش” الإرهابي، وما تزال ترفض الكشف عن ماهية هذا السر.
وأوضحوا أن “ناسا تحتفظ بالكثير من المعلومات عن تنظيم داعش، والشعب يجب أن يعلم بها ولكننا لن نقوم بفضح هذه الأسرار، إلى أن تقوم ناسا بشرح ما يحصل”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط