بدائل رخيصة تهدد عرش العقاقير الحيوية بحلول 2020

بدائل رخيصة تهدد عرش العقاقير الحيوية بحلول 2020

 

تم – واشنطن : أكد معهد معلومات الرعاية الصحية، أن بدائل زهيدة الثمن مقارنة بالعقاقير المعقدة المنتجة بالتقنيات الحيوية، يمكن أن توفِّر لأكبر 6 أسواق بالولايات المتحدة وأوروبا، مبلغًا يصل إلى 110 مليارات دولار بحلول عام 2020.

وأوضح المعهد في تقرير حديث صدر بالأمس، أن توفير هذا المبلغ يستند إلى مبيعات 8 من أبرز عقاقير التقنيات الحيوية، إذ من المفترض أن تباع هذه البدائل بأسعار أقل من المنتجات الأصلية بحوالي 40 %، لافتا إلى أن هذه النتائج تعتمد على التزام الجهات التي تقدم الرعاية الصحية بانتهاج استراتيجيات ذكية لدخول أسواق الأدوية الكبرى في كلٍّ من ألمانيا وإيطاليا وفرنسا وبريطانيا وإسبانيا-وهي دول أوروبية ذات خبرة كبيرة في هذا المجال- إلى جانب الولايات المتحدة.

يذكر أن الإقبال على هذه البدائل من العقاقير، تزايد بصورة كبيرة خلال العامين الأخيرين، بعد طرح منتجات من عقاقير الأجسام المضادة المتطورة، التي تُعتبر من أكثر الأدوية مبيعًا في العالم.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط