هربوا من الموت والجوع فكانوا وليمة سهلة للأسود في جنوب #السودان

هربوا من الموت والجوع فكانوا وليمة سهلة للأسود في جنوب #السودان

تم – متابعات : هربوا من الحرب الطاحنة الدائرة في جنوب السودان التي يلتهمها الفقر والجوع، بحثًا عن ملجأ آمن من الرصاص المتطاير في كل شبر من أرضها؛ ليجدوا مصيرًا أشد بؤسًا بين فكي أسد لا يعي معنى الشفقة وفي أرض قاحلة لا ماء فيها ولا نبات.
هذا ما أكدته مصادر سودانية، عن أسود افترست 10 أطفال في جنوب السودان، أثناء محاولة ذويهم الفرار إلى السودان، فضلًا عن 50 شخصًا آخرين توفوا من الجوع والعطش، بعدما منعت قوات جوبا عائلات من جنوب السودان من اجتياز الحدود إلى الشمال.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط