#المملكة تجدد نداءها لنصرة سورية وتخليصها من براثن #الأسد

#المملكة تجدد نداءها لنصرة سورية وتخليصها من براثن #الأسد

تم – الرياض: طالبت المملكة العربية السعودية، مجددا، المجتمع الدولي، بالوقوف على مسؤولياته وتحملها، وذلك من خلال فرض الحل السلمي العاجل في سورية، وألا يكون لبشار الأسد وأعوانه أي دور في مستقبل سورية.
من جانبها تحاول المملكة مساعدة الشعب السوري بجميع الطرق الممكنة، من ضمنها استضافة مليون سوري داخل المملكة، كضيوف، تتم معاملتهم بصفتهم مقيمين، ويتم السماح لهم بحرية التنقل والعمل، فضلا عن تقديم الخدمات الصحية والتعليمية مجانا، كما بلغ حجم المساعدات التي قدمتها إلى الأشقاء السوريين سواء داخل سوريا أو خارجها إلى حوالي 900 مليون دولار أميركي، كما التزمت خلال مؤتمري الكويت ولندن الأخيرين بتقديم 325 مليون دولار، وتواصل جهودها لحسم السيادة في الأراضي السورية وإحلال السلام وتخليص أهلها من معانتهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط