فرنسا تحبط تهريب شحنة أسلحة إيرانية كبيرة متجهة إلى اليمن

فرنسا تحبط تهريب شحنة أسلحة إيرانية كبيرة متجهة إلى اليمن

تم – متابعات : شهدت فرنسا، مرة ثانية مصادرة سلطاتها لشحنة كبيرة من الأسلحة، كانت مخبأة داخل سفينة متجهة إلى دولة الصومال، في 20 من آذار/مارس، إذ كانت الشرطة الفرنسية صادرت كمية ثانية كبيرة من الأسلحة في تلك المنطقة، خلال الشهر الجاري، فيما رجح الخبراء بأن كلتا الشحنتين كانتا في طريقهما إلى اليمن من إيران.
وأوضح المتحدث باسم أسطول الولايات المتحدة الخامس القائد كيفن ستيفنز، في تصريح صحافي، أنه وفقاً لتقييم واشنطن؛ فإن الأسلحة المصادرة في الآونة الأخيرة؛ كان مصدرها إيران، ووجهتها النهائية المحتملة هي اليمن؛ لينضم إلى تقييم الملازم إيان ماكونوهي، مع البحرية الأمريكية الذي أكد أن شحنة الأسلحة التي صادرتها السلطات الأسترالية في وقت سابق؛ كان مصدرها إيران ووجهتها اليمن.
ورصدت القوات الفرنسية السفينة التي كانت تحمل أسلحة كجزء من المراقبة الروتينية في شمال المحيط الهندي، ووجدوا على متنها مئات من رشاشات “AK-47″، والمدافع الرشاشة والأسلحة المضادة للدبابات، وفقاً للبيان الصحفي الذي أصدرته القوات البحرية المشتركة في 28 من الشهر الجاري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط