البراك: هناك توجه لإنشاء غرفة عمليات في المدارس تُدار من قبل الإداريين

البراك: هناك توجه لإنشاء غرفة عمليات في المدارس تُدار من قبل الإداريين

تم – الرياض

أكد وكيل وزارة التعليم لشؤون تعليم البنين الدكتور عبدالرحمن البراك، توجها لإنشاء غرفة عمليات في مدارس البنين والبنات تُدار من قبل الإداريين والإداريات لاستقبال أولياء الأمور ومنحهم بطاقات زيارة وتعريفات لأبنائهم وتلبية احتياجاتهم قبل الدخول لساحة المدرسة، بهدف تنظيم العمل وتفريغ قادة المدارس للجانب التعليمي.

وخلال حديثه لمساعدي الشؤون التعليمية في مناطق ومحافظات المملكة أمس الخميس، أشار الدكتور البراك إلى أن الإداريين أصبحوا عبئا على المدارس التي تشكو من تكدسهم دون وجود وصف وظيفي لأعمالهم، وهذه الخطوة ستمنحهم أعمالا على أرض الواقع منها إدخال معلومات، إعطاء تعاريف، السماح بالدخول ببطاقة زائر، وإبلاغ إدارة المدرسة وقيادتها بالزائر، وذلك من خلال حجرة خاصة، مما يمنح العمل تنظيما أكثر، على غرار أغلب المدارس في العالم التي تعمل على ذات النهج.

وأكد الدكتور البراك بحسب مصادر صحافية، أن اللجان التي تُشكل بين فترة وأخرى أثقلت كاهل الجميع، وقال: «أتألم أن يكون أسهل شيء بالنسبة لنا هو تكوين لجنة، أليس هنالك حلول إبداعية أخرى نفكر فيها، عمل اللجان ينحصر في سياسات موقتة والمفترض أن يكون هناك نهج واضح ومستمر لتنظيم العمل».

وشدد على ضرورة حصول كُل مشرف تربوي على شهادة تدريب سواء كانت متقدمة أو أساسية، وفي نهاية عام 1438 سيكون كلُ مشرف ومشرفة قد حصل على تلك الشهادات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط