مختصون يؤكدون افتقار مطاعم المدينة للنظافة في ظل ضعف الرقابة

مختصون يؤكدون افتقار مطاعم المدينة للنظافة في ظل ضعف الرقابة

تم – المدينة المنورة : أجمع مختصون في مجال الصحة العامة، أن هناك قصورًا في متابعة المطاعم ومحلات الوجبات السريعة بالمدينة المنورة، مطالبين بتكثيف الجولات المفاجئة على هذه المواقع لحماية صحة مرتاديها والمحافظة على النظافة العامة على مدار الساعة، ومضاعفة العقوبات تجاه المخالفين، منوهين بدور المواطنين في التكامل مع الجهات الرقابية في ضمان نظافة وسلامة الأغذية.

وأكد اختصاصي التحاليل الطبية عدل بن عبدالرحيم شرف، أن نظافة المطاعم وسلامة أغذيتها مسؤولية مشتركة بين الجهات الرقابية والمستهلك، فلا تستطيع الجهات الرقابية وحدها مهما بلغت الجهود التي تقدمها تلك الجهات لمراقبة ومتابعة تلك المطاعم بمعزل عن مشاركة المواطنين والمستهلكين.

وأوضح أنه لابد من مرتادي هذه المطاعم في حالة مشاهدتهم لأي خطأ وسوء النظافة والتلوث الإبلاغ عنه فورًا، وفي حال اكتشاف تغير في لون الطعام أو رائحة الطعام غير مناسبة، يدل هذا على وجود ميكروبات في الطعام قد تكون سامة.

وأشارت اختصاصية التغذية الإكلينيكية الدكتورة إيمان خطاب، أن أماكن تقديم الطعام يجب تكون مطابقة للشروط الصحية من جودة للتهوية والبعد عن التلوث وأن تكون أواني الطهي خالية من المواد السامة، لأن التسمم يأتي لأدوات الطهي عندما تفقد الطبقة العازلة للمعادن التي تعمل بها الأواني فتدخل جسم الإنسان وتسبب أمراض مزمنة.

وشددت الدكتورة إيمان على تطبيق النظام لجميع أماكن الأطعمة من قبل الجهات المختصة المعنية بصحة الإنسان، كما يجب أن يكون هناك جولات يومية صباحية ومسائية للمطاعم والكافتريات

وأضافت: “نعم لدينا أنظمة وقوانين مكتوبة على الورق، ولكي نحافظ على صحة البشر يجب علينا القيام بمتابعات وجولات مفاجئة على تلك المحلات”.

في المقابل، أكدت أمانة المدينة تكثيف الجولات الرقابية على المطاعم ومحلات الأغذية، وضبط العديد من المخالفات المتعلقة بالتلوث وغياب النظافة وإغلاق الكثير من المحلات المخالفة.

ورغم أن هناك مطاعم تم إغلاقها بالفعل أخيرًا بسبب عدم تطبيق اشتراطات السلامة الصحية، إلا أن هناك مطاعم أخرى كثيرة لا تهتم بتطبيق التعليمات أثناء طهي الطعام وإعداده، ولا تهتم العمالة التي تدير هذه المطاعم بمظهرها الخارجي ولا ترتدي الملابس الوقائية الصحية وقفازات اليد أثناء الطهي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط