البحرين تسحب الجنسية من محامٍ إيراني لتهديده أمن الدولة

البحرين تسحب الجنسية من محامٍ إيراني لتهديده أمن الدولة

تم – المنامة : قررت السلطات البحرينية سحب الجنسية من المحامي الشيعي تيمور كريمي، الذي يرجع بجذوره إلى أصول إيرانية.

وأذاعت وسائل الإعلام الرسمية في البحرين قرار سحب الجنسية من تيمور كريمي، وإذا لم تؤت جلسة استئناف نهائية تعقد الشهر المقبل النتيجة المرجوة فسيصبح “بدون”، أي بلا جنسية ويطرد من البلاد.

وكريمي محام شيعي شارك في احتجاجات عام 2011 التي نظمتها مجموعات شيعية وتضمنت أعمال عنف.

وكان كريمي واحدًا من أول 31 شخصًا سحبت الحكومة جنسيتهم، لما وصفته بالمساس بأمن الدولة عام 2012.

ولم يذكر القرار الصادر من وزارة الداخلية السبب، وتقول الحكومة إن هذا الإجراء لا يستخدم إلا إذا كان الخطر ماثلًا وشديدًا على الأمن الوطني للدولة.

وقال مسؤول حكومي طلب عدم نشر اسمه، إن هذه التدابير تنفذها دول أخرى فيما يتعلق بالتهديدات الإرهابية.

وعقّب الشيخ الدكتور علي الربيع على هذه الخطوة عبر حسابه على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، بالقول “أحد رموز شيعة الخميني سيعود إلى إيران، والعقبى لبقية الشيعة”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط