مفتي مصر: السعودية ومصر قادرتان على دحر الإرهاب بعلاقتهما المتينة

مفتي مصر: السعودية ومصر قادرتان على دحر الإرهاب بعلاقتهما المتينة

تم – القاهرة : يرى مفتي جمهورية مصر العربية الدكتور شوقي علام، أن العلاقات السعودية المصرية القوية قادرة على دحر الإرهاب ومواجهة التحديات والمخاطر، التي تحيط بالأمة العربية والإسلامية.

وقال علام في كلمة له اليوم الأحد، ضمن فعاليات ندوة تطور العلاقات المصرية السعودية في القرن الحادي والعشرين، التي نظمتها رابطة الجامعات الإسلامية بمناسبة زيارة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز لمصر، إن العلاقات المصرية – السعودية ضاربة في أعماق التاريخ منذ قديم الأزل، وإن زيارة الملك سلمان لمصر فاتحة خير للأمة العربية والإسلامية.

وأكد أن العلاقات القوية بين مصر والسعودية لا تقتصر فقط على النواحي السياسية بل تتخطاها إلى جميع المجالات بما فيها الاقتصادية والدينية والثقافية والاجتماعية وغيرها من المجالات، مشيرًا إلى أن الله تعالى حفظ لهذه الأمة مكانتها ودورها ويتجلى ذلك من خلال علاقات الأخوة القوية والمتينة بين جمهورية مصر العربية والمملكة العربية السعودية، ولقاءات الأشقاء بين الرئيس عبدالفتاح السيسي، وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وقال المفتي إن مصر التي أشار إليها القرآن الكريم نحو 20 مرة في صراحة وإشارة أرى أنها في علاقاتها مع شقيقتها المملكة العربية السعودية قوية ورصينة حيث تأتي هذه العلاقات على قدر الدولتين، وقدرهما ودورهما معروفان للجميع.

ولفت إلى أن اللقاء المرتقب بين الرئيس عبدالفتاح السيسي وخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز بمثابة “لقاء القمة” في هذه المرحلة التاريخية، مضيفًا أن هذا التعاون هو نتاج العلاقات الأخوية على مر التاريخ بين الدولتين الشقيقتين، كما أن العلاقات الآن في الجانب الديني تُوجت بتوقيع اتفاقيات؛ حيث تم توقيع اتفاقية بين دار الإفتاء المصرية ووزارة الأوقاف السعودية فحواها إنتاج خطاب إفتائيٍّ رصين؛ في إشارة إلى تجاوز الخلافات الإفتائية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط