جازان: طبيب يشتكي من تسجيل مستحقاته كأنها “مصروفة”

جازان: طبيب يشتكي من تسجيل مستحقاته كأنها “مصروفة”

تم – جازان : أكدت مصادر صحافية أن “صحة جازان” تلقّت شكوى من طبيب يعمل في قطاع الرعاية الأولية في محافظة أبو عريش بمنطقة جازان، بشأن تسجيل مستحقاته كأنها مصروفة، بينما لم يتسلّمها، فيما أكّدت المصادر أن التحقيقات فُتحت في القضية؛ للتأكّد من كيفية صرف الشيك بغير إذن صاحبه.
وأضافت المصادر أن: المستحقات هي عبارة عن حقوق مالية لعام 1433هـ، بين انتدابات وحج خارج الدوام، وبلغ إجمالي المبلغ نحو 10 آلاف ريال، فيما لم يتم صرفه من ذلك التاريخ حتى نهاية العام الماضي حين صُرفت بشيك.
وبيّنت أن إحدى الطرق التي يمكن عن طريقها، سحب المبلغ الخاص بالطبيب، هي نفسها التي قد يتعرّض لها آخرون، مبينين أن المستحقات بعد اعتمادها من الوزارة تُودع بحساب صحة المنطقة التي يتبع لها الموظف، وبعد ذلك تقوم صحة المنطقة بصرف المستحقات للموظفين بتحويل كل مستحق على حساب المستفيد آلياً، بحسب البيان الذي يعمد به البنك.
وأوضحت أنه: عند عملية الإيداع يحصل التلاعب؛ حيث يُستثنى من التحويل ولا يُدرج في البيانات التي يُفترض الإيداع لها في البنك؛ ليتم الصرف عبر الشيك وفقاً لآلية متبعة في ذلك وتخلي مسؤولية البنك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط