بعد ثلاثة أعوام من المعاناة … نقل 570 طالبا في مكة إلى مدارس صالحة للتعليم

بعد ثلاثة أعوام من المعاناة … نقل 570 طالبا في مكة إلى مدارس صالحة للتعليم

تم – مكة المكرمة: عادت الحياة، الأحد، من جديد إلى 270 طالبا في مدرسة “الرهنا الابتدائية” في مكة المكرمة، عقب صدور نقلهم، أخيرا، إلى مبنى مدرسي حكومي جديد، كلف إنشاؤه حوالي مليون ريال، بديلا للمستأجر القديم المتهالك الذي كانوا يدرسون فيه طوال الأعوام الماضية وسط معاناة شديدة، وذلك ضمن ثلاث مدارس.
كما شهدت “تعليم مكة” أيضا، نقل 300 طالبة من مدرستي “زينب بنت جحش الابتدائية” و”فاطمة الزهراء المتوسطة” إلى المبنى الحكومي الأول في حي الفيحاء، فيما سيتم لاحقا تسلم باقي المجمع التعليمي الذي كلف إنشاؤه أكثر من 24 مليون ريال، بعدد 60 مدرسة، فصلا عن استيعاب نحو 1800 طالبة خلال العام الدراسي المقبل.
وفي ه1ا الصدد، أكد مساعد المدير العام للشؤون المدرسية في تعليم منطقة مكة المكرمة محمد بن أحمد المدخلي، في تصريح صحافي، أن “المشاريع الجديدة المستلمة تضاف إلى المباني المدرسية القائمة التي تخدم أبناءنا الطلاب والطالبات في بيئة تعليمية تتسم بالجذب لتسهم في رفع تحصيلهم الدراسي، وتوفر لهم المتطلبات والحاجات، وتمكنهم من ممارسة الأنشطة المصاحبة وأيضا سرعة الاستفادة من المشاريع المعتمدة للاستغناء عن المباني المستأجرة والمدارس المسائية”.
وفي سياق آخر، أنهت الإدارة المرحلة الأولى والثانية للتحكيم المدرسي لمشروع “تحدي القراءة العربي” الذي أطلقه الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم؛ لتشجيع القراءة لدى الطلاب في العالم العربي، وفق الخطة الزمنية المحددة للمشروع، إذ أنهت 1058 طالبة من 227 مدرسة قراءة 50 كتابا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط