نداءات في إستونيا تطالب بحظر “القرآن الكريم” في الأماكن العامة

نداءات في إستونيا تطالب بحظر “القرآن الكريم” في الأماكن العامة

تم – إستونيا: قدم سياسيون في جمهورية إستونيا، اقتراحات تحاول فرض حظر على تداول “القرآن الكريم” وتواجده في الأماكن العامة؛ بحجة الحفاظ على أمن وسلامة البلاد.
وتقدمت رئيسة حزب “الوحدة الشعبية” في استونيا كريستينا اوغولاند، باقتراح “فرض حظر على القرآن” في الأماكن العامة، مبرزة أن الاقتراح سيعود بالنفع على المسلمين، لمحو الصورة السيئة عن الإسلام من الأذهان، كما سيسهم في حالة تطبيقه؛ بالحفاظ على أمن واستقرار إستونيا.
وأضافت كريستين: أن الجانب السلبي للإسلام أقوى مما نعتقد، وهذه التدابير ستصب في مصلحة توفير الأمن والأمان لبلادنا وشعبنا، لاسيما لنسائنا وأطفالنا”.
يذكر أن كريستينا سبق لها وأن تقلدت منصب وزيرة الخارجية الإستونية ما بين عامي 2002 و2005، كما سبق للحزب الحاكم هناك أن أبدى قلقه من ارتفاع عدد اللاجئين الذين يتوافدون على الاتحاد الأوروبي، لاسيما إستونيا، فيما من المرتقب أن تستقبل دول البلطيق 523 لاجئا خلال العام 2016.
وظهرت أحزاب عدة في أوروبا، أخيراً، تطالب حكوماتها بعدم استقبال لاجئين، لاسيما عقب أحداث التحرش التي تعرضت لها نساء ألمانيات من طرف لاجئين في مدينة كولونيا، عندما تحرش بهن ليلة رأس السنة رجال في حالة السكر ومظهرهم يوحي بأنهم عرب.
ويذكر أن أحداثا مشابهة وقعت في مدن ألمانية ثانية كالعاصمة برلين وفراكفورت، كما تعرضت سيدة نمساوية متقاعدة تبلغ من العمر 72 عاما للاغتصاب من طرف طالب لجوء يبلغ من العمر 17 عاما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط