عضو شورى يؤكد أن الإساءة للسلطة التشريعية تعتبر إساءة للدولة

عضو شورى يؤكد أن الإساءة للسلطة التشريعية تعتبر إساءة للدولة

تم – الرياض : شدد رئيس لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات في مجلس الشورى اللواء المهندس ناصر العتيبي، على أنه “من غير المقبول الإساءة إلى مسؤولين في السلطة التشريعية (مجلس الشورى)، والإساءة لهم تعتبر إساءة إلى الدولة، وهناك نص نظامي يؤكد على ذلك”، مؤكدًا أن نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية يكفل حق أعضاء الشورى وغيرهم من المسؤولين.
وقال العتيبي “إن نظام مكافحة الجرائم المعلوماتية يتضمن بنوداً تشدد على المحافظة على رموز الدولة، وعدم تناقل المعلومات التي تسيء إلى أمن الوطن، ويهتم بالمواطن والمقيم في المحافظة على معلوماته الشخصية، وحفظه من الابتزاز”، ويُنتظر صدور تعديلات على هذا النظام خلال مناقشته قريبًا.
وأوضح أن أبرز البنود التي تضمنها هذا النظام “عدم جواز ابتزاز الأشخاص أو المساس في حرياتهم، ووجوب أن تكون هناك معاقبة عند إساءة مضمنة بمحتوى أو إساءة إلى جهة معينة، ويحمي من التطاول الإعلامي لو أسيء إلى رمز بأمر غير صحيح، فهذا النظام يترتب عليه حماية المصلحة العامة والأخلاق والآداب العامة”.
وقال رئيس لجنة النقل والاتصالات وتقنية المعلومات “إن العقوبات في هذا النظام تتضمن الغرامة والسجن والتشهير”، مشيرًا إلى أنه تتفاوت العقوبات بحسب كل مخالفة لبند من بنود هذا النظام، وتصل إلى السجن ثلاثة أعوام وإلى غرامة مليوني ريال بحسب الضرر، خصوصًا إلى جهات حكومية، أو الإساءة إلى رموزها أو مؤسساتها، أو تضر سمعة الدولة.

تعليق واحد

  1. امونة مون

    الله الله معصومون من الخطأ

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط