فرصة أخيرة للمتهمين بالتجسس لصالح #إيران

فرصة أخيرة للمتهمين بالتجسس لصالح #إيران

تم – الرياض : قررت المحكمة الجزائية المتخصصة بالرياض الأربعاء، في آخر جلسات الفرصة الأولى للاستماع إلى الدفوع عن التّهم المقدمة من المدعي العام ضد 32 متهمًا بالتجسس لصالح إيران، إمهال المتهمين 31 و 32 فرصة أخيرة حتى نهاية شهري رجب وشعبان من أجل تقديم الأجوبة حول التهم الموجهة إليهما.
واستمعت المحكمة في الجلسة السادسة عشرة والأخيرة إلى المتهمين 31 و 32، حيث حضر المتهم 31 دون أي جواب للتّهم الموجهة إليه مكتفيًا بتقديم طلباته التي كان أبرزها منع حضور وسائل الإعلام للجلسات، وأبلغه القاضي أن وسائل الإعلام تتبع وزارة الثقافة والإعلام وهي المسؤولة عنها في حالة مخالفتها، وتقرر تأجيل الجلسة إلى شهر شعبان لتقديم الجواب وبيّن ناظر القضية أنّه في حالة لم يحضر الجواب فذلك يعني سقوط حقه في دفع التّهم الموجهة إليه.
كما رفض المتهم 32 تقديم أي جواب للتّهم ليحدد القاضي جلسته الأخيرة في شهر شعبان، علمًا أن الجلسات التي استمرت لأكثر من 3 أسابيع شهدت عدم تقديم الجواب لـ 28 متهمًا حيث تنوّعت حججهم ما بين عدم وجود أقلام أو عدم حضور المحامي للسجن وهو الأمر الذي فوّت عليهم الفرصة الأولى لدفع التّهم ولم يتبق أمامهم إلاّ فرصة أخيرة وهي ما تمّ تحديده لهم في جلسات متفرقة في شهري رجب وشعبان.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط