شجاعة عامل تنقذ طفلا من الموت بعد إهمال والديه

شجاعة عامل تنقذ طفلا من الموت بعد إهمال والديه

تم – تبوك: أنقذت شجاعة عامل “وافد”، في إنقاذ طفل في ربيعه السادس، من الموت، عقب سقوطه، صباح الثلاثاء، من نافذة منزل عائلته، في ملحق داخل الدور الثالث، أثناء غياب الأسرة عن المنزل، حيث لاحظ أحد العمالة الوافدة سقوط الطفل، وأبلغ الإسعاف على الفور.
وكان الطفل سقط أثناء غياب أسرته عنه، وعن شقيق له كان داخل الشقة الموصدة الأبواب، وبعد أن تم إنقاذ الطفل؛ لاحظ القائد الميداني لفرق الهلال الأحمر عدم وجود ذوي الطفل، وأرشده أحد الجيران إلى شقة الأسرة، وعند طرقه للباب؛ تبيَّن أنَّها مغلقة، وداخلها طفل آخر، وتمكَّن من الوصول إلى الجار مرة ثانية الذي هاتف والد الطفل ووالدته وعادا، ولم يتمالكا أعصابهما من الموقف، فيما تمت تهدئتهما، بعد أن أطمأنا على سلامة طفلهما.
من جهته، أبرز المتحدث الرسمي باسم هيئة الهلال الأحمر في منطقة تبوك خالد العنزي، في تصريح صحافي، أنه عند وصول الفرق الإسعافية إلى الموقع؛ تبيَّن وجود طفل مقيم يبلغ من العمر ستة أعوام، ويعاني سحجات وكدمات متفرقة وبحالة ذعر ويجهش بالبكاء، فتم تقديم الخدمات الطبية والإسعافية في الموقع، ونقله إلى مستشفى “الملك خالد المدني” في تبوك.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط