#العراق.. أهالي الرمادي مهجّرون في وطنهم ومطالبون بـ”كفيل” لعبور #بغداد!

#العراق.. أهالي الرمادي مهجّرون في وطنهم ومطالبون بـ”كفيل” لعبور #بغداد!

 

تم ـ نداء عادل ـ بغداد: نعلم أنَّ نظام الكفيل يطبّق للمقيمين في غير بلادهم، ولكن في العراق تحدث أمور قد لا يستوعبها عقل، ولا تقبلها مواطنة، ولا إنسانية، إذ أنَّ الإقليم الكردي، فرض منذ أعوام، نظام التأشيرة على المواطنين العارقيين العرب، لدخول أراضيه، ولكن الأعجب هو ما يعانيه المهجّرون من حاضرة محافظة الأنبار، الرمادي.

وبعدما أخرجت السلطات في كركوك، المهجّرين من الرمادي، بحجّة أنَّ مدينتهم باتت “آمنة”، أوقفت سيرهم نحو مدينتهم نقطة التفتيش عند حي الشعب، على مشارف بغداد، إذ طالبهم رجال الأمن بالحصول على كفيل للحصول على تصريح العبور لبغداد، عاصمة الوطن الذي بات مقسّمًا حدَّ أنَّ مواطنيه رسميًا في غرباء.

 

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط