“مجمع مدارس صبيا” يتمّ عامه السادس منذ الإخلاء دون بادرة للحل

“مجمع مدارس صبيا” يتمّ عامه السادس منذ الإخلاء دون بادرة للحل

تم – صبيا: يعيش مجمع “مدارس بنات الأثلة” في منطقة صبيا، عامه “الخاوي” السادس على التوالي، عقب صدور قرار بإخلائه إثر وقوع تشققات داخل غرف متتالية، من دون إيجاد حل ينهي معاناة وافديه منذ الإخلاء، مع النقل والزحام في مدارس العدايا.

وعاصرت المدرسة، منذ إخلائها؛ أربعة وزراء، خامسهم “العيسى” الذي يطمح أهالي الأثلة في إنهاء معاناتهم خلال فترته، بعدما عاصرت المعاناة ثلاثة مديرين للتعليم في صبيا، مبرزين، أن المدرسة أخليت احترازياً، قبل ما يقارب سبعة أعوام، وخاطب “تعليم صبيا” الوزارة، وأرسلت مندوبين، وطلبوا تقريراً وعمل اختبار من مكتب هندسي، وتم ذلك من قبل مكتب من خميس مشيط، وكتب تقريره عنها، وكان من ضمن التوصيات الإزالة.

وأضاف الأهالي، في تصريحات صحافية: أنه بعدها جاء مهندس من الوزارة، ووقف على الوضع، وبشّر الأهالي بأنها سترمم وتفتح بعد فصل، ودارت مخاطبات بين مكاتب هندسية والوزارة بعدما قررت المكاتب الإزالة ضمن توصياتها للوزارة، بينما لا تزال طالباتها في معاناة مع النقل إلى مدارس أخرى في العدايا والزحام، مطالبين وزارة “التعليم” بوضع حلول عاجلة؛ إما بمشروع مدرسيٍّ جديد، أو بوضع صيانة تصمن سلامة بناتهم داخلها.

من جهته، أوضح متحدث “تعليم صبيا” علي خواجي، في تصريح صحافي، أنه بالنسبة إلى موضوع “مجمع مدارس الأثلة” فإنه توجد معاملة دائرة بين الإدارة والوزارة في هذا الشأن، ولم تبت فيها إلى تاريخه، مبينا: أن آخر خطاب وصل من الوزارة إلى المقاول بهذا الشأن، في تاريخ 8/ 6/ 1437هـ، ويفيد بعمل بعض الأعمال الفنية داخل المبنى، واختبارات للتربة وخلافه، ومدير التعليم يولي اهتماماً خاصاً بموضوع المباني المدرسية؛ من أجل أن يحظى الطالب والطالبة ببيئة دراسية جاذبة للتعلم.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط