#محمد_بن_سلمان يسعى للاستحواذ على 3% من الكوكب الأزرق

#محمد_بن_سلمان يسعى للاستحواذ على 3% من الكوكب الأزرق

تم – واشنطن : تحدث الكاتب الأميركي مارك فاهي، في مقاله عن خطة استثمار “أرامكو”، والتي تحدث عنها ولي ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، مؤخراً، في حوار مع وكالة “بلومبيرغ”

 قال الكاتب الأميركي مارك فاهي إن مبدئياً، سيتم إدراج 5 % فقط من “أرامكو” في سوق الأسهم السعودي، لكن إذا كان المستثمرون على استعداد لدفع 10 دولارات للبراميل الاحتياطية الموجودة في البلاد، فإن شركة “أرامكو” ككل تساوي قيمتها 2.7 تريليون دولار.

 وأضاف “بنقل أسهم شركة أرامكو إلى صندوق الاستثمارات العامة، سيصبح الصندوق الأكبر على وجه الأرض”.

 وتابع فاهي في مقاله :”إليكم كيف سيكبر حجم هذا الصندوق الجديد مقارنة بصناديق الثروة السيادية الأخرى”، وفقاً لإحصاءات (معهد صناديق الثروة السيادية).

 وقبل أن يتلقى صندوق الاستثمارات العامة تريليونات من الأصول، فإن هذا الصندوق كانت قيمته تبلغ 5 مليارات دولار فقط، وأكثرها كحصص في الشركات السعودية.

 وأكد أن الصندوق بدأ أخيراً في البحث عن مبيعات خارج المملكة، بما في ذلك حصة تبلغ 38 % في شركة هندسية كورية جنوبية بمبلغ 1.1 مليار دولار في يوليو، وعقد اتفاق طويل الأمد مع روسيا في الشهر نفسه.

 وقال إن: نقل شركة النفط هذه ما هي إلا بداية خطة التنويع لمساعدة السعودية في الابتعاد عن الاعتماد على مداخيل النفط، مؤكدًا أن الصندوق ينوي جعل 50 % من ممتلكاته في استثمارات خارجية بحلول عام 2020.

 وهذا يعني أن الصندوق الجديد سيقوم بصفقات شراء كبيرة في الخارج، وسيكون لديه بعض النفوذ الخطير في تلك المعاملات.

 إليكم كيف سيتضخم هذا الصندوق المقترح مقارنة بأكثر من 14.000 من صناديق الاستثمار العالمية التي تحصيها (فاكتست لنظم البحوث).

 تقوم (فاكتست لنظم البحوث) بإحصاء نحو 41.000 من صناديق الاستثمار عبر العالم ذات الأصول الإيجابية التي تحت الإدارة.

 استناداً إلى أحدث الأرقام المتاحة، فإن تلك الصناديق تتحكم  في نحو  27 تريليون دولار من الأصول، لذلك سيكون الصندوق الجديد يملك القوة الشرائية لنحو 10 % من إجمالي سوق صناديق الاستثمار العالمية الحالية.

 هناك مقاييس أخرى لإجمالي الأصول التي تحت الإدارة ذات الرسوم المدفوعة (وهو مقياس مختلف من قاعدة بيانات مختلفة تحتوي على أنواع أخرى من الصناديق).

 وهذا المقياس يشير إلى ما مجموعه نحو 74 تريليون دولار، حتى باستخدام هذا المقياس، سيكون الصندوق الجديد يساوي نحو 3 % من إجمالي الأصول المستثمرة في العالم.

إن هذه الكمية الضخمة من الأصول ستغيّر ملعب المستثمرين عبر أنحاء العالم، ومن المتوقع أن يتم الطرح الأولي لاكتتاب شركة أرامكو عام 2017.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط