في ذكرى سقوط بغداد.. كيف يبدو مستقبل الشعب العراقي؟

في ذكرى سقوط بغداد.. كيف يبدو مستقبل الشعب العراقي؟

تم – بغداد : يصادف اليوم الذكرى الـ13 لسقوط العاصمة العراقية بغداد في قبضة الاحتلال الأميركي، وبداية عهد جديد من الفوضى التي تأبى مفارقة العراق على رغم ما تحصده يوميًا من الدماء.
وتخيّم في هذه الذكرى وفق مراقبون، رؤية متشائمة ونظرة حزينة للمستقبل في العراق، إذ يرى مراقبون أن أطفال العراق وشبابه فقدوا كل أمل في مستقبل أفضل، فقد رأى معظمهم النور وقد شاعت أعمال العنف من قتل ونهب وسرقات.
ويلقي هؤلاء باللائمة في الأساس على الولايات المتحدة التي فتحت بغزوها واحتلالها للعراق صندوق الشرور بكل ما يحتويه من فوضى أسفرت عن ملايين الضحايا بين من قُتل ومن عذب ومن أقعدتهم الإصابات، وأطفال تيتموا وافتقروا.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط