#الملك_سلمان و #الأزهر_الشريف يطلقان دعوة للوحدة العربية والإسلامية اتّفاق على تكثيف الجهود بين #المملكة و #الأزهر في نشر ثقافة السلام

<span class="entry-title-primary">#الملك_سلمان و #الأزهر_الشريف يطلقان دعوة للوحدة العربية والإسلامية</span> <span class="entry-subtitle">اتّفاق على تكثيف الجهود بين #المملكة و #الأزهر في نشر ثقافة السلام</span>

تم ـ مريم الجبر ـ القاهرة: أطلق خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز ـ حفظه الله ـ، وفضيلة الإمام الأكبر شيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، دعوة إلى وحدة الأمّتين العربية والإسلامية، لاسيما في ضوء التحديات الراهنة التي تستهدف الأمة، وتسعى إلى تمزيق صفوفها. وشدّدا على أهمية استمرار التعاون والتكاتف بين المملكة العربية السعودية والأزهر الشريف، للحفاظ على الثوابت الدينية، ونبذ الفكر المتطرف.
وأبرز الأزهر الشريف، في بيان أصدره اليوم السبت، في شأن نتائج زيارة خادم الحرمين الشريفين للأزهر الشريف، ولقائه مع شيخ الأزهر، بحضور عدد من كبار المسؤولين والعلماء من الجانبين، أنَّ “الفترة المقبلة ستشهد المزيد من تكثيف الجهود والتنسيق المشترك لنشر ثقافة السلام، والتسامح، والتعايش المشترك”.
وأشار البيان، إلى أنَّ خادم الحرمين الشريفين، وشيخ الأزهر، أكّدا تكاتف المملكة، والمؤسسة الأزهرية في مواجهة الإرهاب.
وأكّد البيان أنَّ “الأزهر الشريف يقدر الدور الكبير الذي تقوم به المملكة العربية السعودية مع أشقائها العرب تجاه أمن ووحدة أمتنا العربية والإسلامية، بما يسهم في إرساء دعائم السلام والتعايش المشترك، فيما أشاد خادم الحرمين بجهود الأزهر الشريف في نشر الفكر الوسطي ومحاربة التطرف والإرهاب”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط