التدخلات الإيرانية تتجاوز المنطقة وتصل إلى ألمانيا

تم – برلين : اتهم الادعاء الألماني، مواطنين إيرانيَّين، بالتجسس على معارضين مقيمين في المنفى، لمصلحة جهاز الاستخبارات الإيرانية, موضحا أن ميسم ب. (31 عامًا) وسعيد ر. (33 عامًا) كانا عضوين في “مجاهدين خلق”، أبرز تنظيم معارض للنظام الإيراني.
وأكد الادعاء في بيان صحافي، أن المتهمين عملا أيضًا لمصلحة الاستخبارات الإيرانية التي كلّفتهما الحصول على معلومات عن أعضاء في مجاهدين خلق وفي فروع المجلس الوطني للمقاومة، الجناح السياسي للتنظيم، في ألمانيا ودول أخرى في الاتحاد الأوروبي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط