عاصفة من “البرغش” تضرب لبنان مع ارتفاع درجات الحرارة

عاصفة من “البرغش” تضرب لبنان مع ارتفاع درجات الحرارة
تم – بيروت : ضربت عاصفة من حشرة البرغش، أخيرا طول الساحل اللبناني، في الشمال والجنوب، إضافة لبعض مناطق العاصمة بيروت، بالتزامن مع موجة من الغبار الكثيف.
وأفادت مصادر صحافية، بأن سرب من البرغش وهو نوع من البعوض اللساع غطى أمس سماء لبنان، وتسبب في الأذى لبعض المواطنين في مدينة صيدا جنوب البلاد، حيث عمد موظفو المجالس البلدية هناك إلى رش المبيدات في الشوارع والأحياء لمكافحة هذه العاصفة.
ومن جانبه، كتب وزير البيئة اللبناني محمد المشنوق، عبر حسابه على موقع “تويتر”، مع الحرارة، موجة من البرغش تضرب الساحل اللبناني من البحر تشبه في كثافتها العاصفة الرملية، ناصحا اللبنانيين بارتداء الكمامات لتجنب ابتلاع واستنشاق البرغش.
فيما قالت وزارة الصحة اللبنانية في بيان صحافي، إن البعوض يتكاثر عادة في بداية الربيع وعند ارتفاع درجات الحرارة، إلا أن البيئة الحاضنة للحشرات التي شهدها لبنان أخيرا من نفايات ومياه راكدة، فضلا عن ارتفاع درجات الحرارة بشكل أعلى من المعدلات الطبيعية لهذه الفترة من العام، عوامل مهمة أدت إلى زيادة نسبة البعوض والذباب بشكل أعلى من المعتاد في بعض المناطق اللبنانية.
وناشدت الوزارة المواطنين المحافظة على بيئة نظيفة داخل وخارج المساكن وإزالة أي مياه راكدة قد يتكاثر فيها البعوض، واستعمال الأدوية المنفرة للبعوض على الجلد، لافتة إلى أنه تمّ التواصل إلى مع بلدية صيدا لرش مبيدات مكافحة البعوض والمواظبة عليها خلال هذه الفترة للتصدي لموجات البرغش.
إلى ذلك عزى بعض المواطنين عبر حسابتهم على “تويتر”، هذه الموجة من البرغش إلى أزمة النفايات التي يعاني منها لبنان منذ حوالي 9 أشهر، والتي بدأت بوادر حلها منذ حوالي الأسبوعين، بإيجاد مطامر جديدة للنفايات المتراكمة في الشوارع والساحات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط