دراسة أميركية: معدات الصالات الرياضية أكثر تلوثا بالبكتيريا من مقعد المرحاض

دراسة أميركية: معدات الصالات الرياضية أكثر تلوثا بالبكتيريا من مقعد المرحاض
تم – واشنطن
كشفت تجربة أجرتها شركة Fitrated  الأميركية أخيرا، عن وجود مستويات مرعبة من البكتيريا العالقة على معدات الصالات الرياضية، تفوق تلك التي تتواجد على مقعد المرحاض.
وأوضحت الشركة المتخصصة في تقييم معدلات اللياقة البدنية بالولايات المتحدة، أنها قامت بإجراء هذه التجربة لتحديد مدى نظافة الصالات الرياضية، وذلك من خلال جمع عينات من البكتيريا من 27 قطعة من معدات الصالة الرياضية من ثلاث صالات رياضية كبرى في الولايات المتحدة.
وأفادت بأن نتائج الدراسة كشفت أن نسبة البكتيريا العالقة بجهاز Treadmill مثلاً تزيد بحوالي ​​74 ضعفاً عن نسبة البكتيريا العالقة بصنبور المرحاض، وأن نسبة البكتيريا العالقة بجهاز الأوزان الحرة تزيد بحوالي 362 ضعفاً عن تلك الموجودة على مقعد المرحاض، هذا فضلا عن أن نسبة البكتيريا العالقة بالدرّاجات تبين أنها تزيد بحوالي 400 ضعف عن نسبتها على مقعد المرحاض ​​و39 ضعفاً عن عدد البكتيريا العالقة على أطباق الكافتيريا البلاستيكية التي يعاد استخدامها.
وأكدت الشركة في بيان حول هذه التجربة، بأن الأمر الأكثر إثارة للقلق هو أن 71٪ من البكتيريا الموجودة على المعدات الرياضية التي شملتها التجربة قد تكون ضارة للبشر مع مقاومة 31٪ منها للمضادات الحيوية.
وتعليقا على نتائج التجربة قال أستاذ علم الأحياء الدقيقة وعلم الأمراض في المركز الطبي في جامعة نيويورك لانجون في نيويورك الدكتور فيليب تيرنو في تصريحات لوسائل إعلام أميركية، هذه النتائج ليست مثيرة للقلق أو مفاجأة، ويمكن للمترددين على الصالات الرياضية تقليص احتمال الإصابة بالأمراض المعدية والجراثيم، من خلال اتباع تعليمات النظافة الشخصية مثل غسل اليدين بعد الانتهاء من استخدام تلك المعدات وكذلك قبل الاستخدام، وتجنب لمس العين والأنف والفم أثناء استخدام المعدات، ويمكن أيضا تطهير هذه الأجهزة قبل وبعد الاستعمال باستخدام المناديل.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط