استنفار أمني في ميدان التحرير قبيل كلمة #خادم_الحرمين التاريخية تحت قبة البرلمان المصري

استنفار أمني في ميدان التحرير قبيل كلمة #خادم_الحرمين التاريخية تحت قبة البرلمان المصري
تم –  القاهرة
قامت أجهزة الأمن المصري صباح اليوم الأحد، بإخلاء ساحة انتظار السيارات الخاصة بميدان عبدالمنعم رياض في وسط القاهرة ضمن تدابير أمنية مشددة اتخذتها، بالتزامن مع اقتراب موعد وصول خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز إلى  مقر البرلمان المصري لإلقاء كلمته التاريخية في سابقة هي الأولى من نوعها في تاريخ البرلمان المصري.
وأفادت مصادر صحافية، بأن منطقة ميدان التحرير بوسط القاهرة تشهد منذ ساعات الصباح الباكر، تواجداً أمنياً مكثفاً لعدد من رجال وأفراد الشرطة، بالإضافة إلى رجال المرور للحدّ من الكثافات المرورية، لافتة إلى أن الأمانة العامة لمجلس النواب المصري أرسلت رسالة إلى أعضاء المجلس، تتضمن تنبيهات بشأن التدابير الأمنية لتأمين كلمة الملك، ومنها ترك الهاتف المحمول بالسيارات الخاصة أو تسليمه على الباب الخارجي لقاعة المجلس، وعدم السماح بالدخول إلى قلب باحة البرلمان سوى لسيارات ذوي الاحتياجات الخاصة فقط؛ لتوصيلهم ثم الخروج مرة أخرى.
وأوضح وكيل مجلس النواب سليمان وهدان أنه سيتم عقد جلسة عامة للمجلس ظهر اليوم، لاستقبال خادم الحرمين الشريفين، حيث سيلقي خطبة تحت قبة البرلمان، مضيفاً أن رئيس المجلس الدكتور علي عبدالعال سيلقي خطاباً للترحيب بالملك والوفد المرافق له.
إلى ذلك تواصل إدارة جامعة القاهرة الاستعداد لاستقبال الملك سلمان غدا الاثنين؛ لتكريمه وتسليمه الدكتوراه الفخرية، بحضور رئيس الوزراء وعدد من الوزراء وكبار المسؤولين المصريين ورؤساء الجامعات

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط