أكاديمي يكشف السبب الحقيقي وراء إلزام طالبات عفيف بالبطاقة الجامعية

أكاديمي يكشف السبب الحقيقي وراء إلزام طالبات عفيف بالبطاقة الجامعية

تم – عفيف:أزاح عميد كلية التربية في عفيف التابعة لجامعة شقراء الدكتور طلال بن عبدالله الشريف؛ الستار عن السبب الحقيقي وراء إلزام طالبات الكلية بالمحافظة بالحصول على البطاقة الجامعية بالصورة، مبيّنًا أن ذلك تقرر بعد اكتشاف تحايل بعض الطالبات بإدخال مواطنات وخريجات سابقات إلى قاعات الامتحانات لأداء الاختبار بدلًا عنهن خلال الفصل الدراسي من هذا العام؛ حيث تم كشف ذلك والتعامل معه وفق النظام في حينه.

وأوضح الشريف بعد تصاعد الانتقادات بمحافظة عفيف من أولياء أمور لبعض الطالبات لإلزامهن بضرورة استخراج بطاقات تعريف طالبة، أن هذا الإجراء من الكلية جاء من باب حرصها على حفظ حقوق الطالبات وضمان المنافسة الشريفة بينهن بعيدًا عن التحايل والتدليس والتعدي على حقوق الطالبات والقضاء على المنافسة الشريفة.

وأضاف أن “عمادة الكلية رأت ضرورة وضع ضوابط تساعد في المحافظة على حقوق الطالبات وفق أنظمة الدولة، وبما يتوافق مع إجراءات كثير من أجهزتنا الحكومية وجامعاتنا العريقة، وخصوصًا مع عدم توفر أجهزة البصمة في الوقت الراهن وكثافة عدد الطالبات في الكلية بعفيف، والذي يصل إلى 4000 طالبة وكثرة عدد لجان الاختبارات وعدم قدرة المراقبات على معرفة جميع الطالبات، وعليه وضعت الكلية آلية متوازنة وصريحة ومكتوبة ومعلنة تكفل لبناتنا المحافظة على الخصوصية في الحصول على البطاقة الجامعية من خلال ضوابط وإجراءات معينة”.

وبيّن أن من بين هذه الضوابط أن تقوم الطالبة بإعداد بطاقتها الشخصية بنفسها وبشكل فوري من خلال إحضارها صورة شخصية محجبة في وحدة شؤون الطالبات، ثم تضعها على البطاقة الورقية وتتسلمها مناولة لتوقيعها وختمها من وكيلة الكلية وفق ضوابط إعداد البطاقات الشخصية واستلامها فورًا، بعد أن تقوم وحدة شؤون الطالبات بتوثيق هذه الإجراءات في السجل العام لاستلام البطاقات.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط