التركي يصف متهمي الجامعات السعودية بالتطرف

التركي يصف متهمي الجامعات السعودية بالتطرف

تم – الرياض

وصف المتحدث الأمني بوزارة الداخلية اللواء منصور التركي متهمي الجامعات السعودية بأنها سبب التطرف أو منبعه بالغير دقيقين في حكمهم.

 

وقال في ندوة إسهامات البحث العلمي في المملكة في مواجهة الغلو والتطرف المنعقدة بجامعة الإمام محمد بن سعود اليوم الثلاثاء، “لا يمكن أن نأخذ باتهامات عشوائية ليست مبنية على أساس حقيقي”.

 

وأضاف التركي إن الأشخاص الذين يتم التعامل معهم في مكافحة الإرهاب لم يأتوا من الجامعات وحسب، بل يمثلون كافة شرائح المجتمع.

 

وأشار المتحدث الأمني إلى رصد رصد حالات لم تلتحق بالجامعات بعد لافتا أن بعضهم في مراحل التعليم العام وموظفين في جهات مختلفة.

 

وأضاف التركي: “لا يمكن أن نتهم أي جهة بتصدير الإرهاب لمجرد وجود شخص منها ارتكب جرائم أو تورطوا في نشاطات إرهابية”.

 

ويرى التركي أن البحث العلمي بالجامعات يساعد في تحديد المشاكل الحقيقية للإرهاب وأسبابها، ويساعد جميع الجهات على ضمان أن من يعملون لديها وينتمون لها يكونون بعدين عن الأسباب التي يمكن أن تقودهم أو تجعلهم في يد من يريد أن يستغلهم، بما يؤثر على أمن وسلامة المملكة، مشيرا إلى انعكاسات قال إنها إيجابية للبحوث العلمية.

 

وأكد أن المطلوب من الباحثين النظر إلى السلوكيات والممارسات الخاطئة التي يمكن أن يرتكبها الشباب والشابات ومعالجتها، مبينا أن نتائج البحث العلمي لا تساعد الجهات الأمنية وحسب، بل يستفيد منها المجتمع كاملا بجميع جهاته.

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط