توقيف ضابط أميركي بتهمة التجسس لصالح الصين

توقيف ضابط أميركي بتهمة التجسس لصالح الصين

تم – واشنطن : أوقفت السلطات الأميركية، ضابطًا في القوات البحرية له حق الإطلاع والتصرف في معلومات استخباراتية حساسة، بتهمة التجسس لصالح الصين.
وكشفت مصادر أميركية، أن المشتبه به، إدوارد لين، الذي ولد في تايوان ثم حصل على الجنسية الأميركية، كان يعمل في مقر مجموعة البحرية الأميركية للدوريات والاستطلاع، التي تشرف على جمع المعلومات الاستخباراتية في الخارج.
ووجهت السلطات الأميركية، إلى لين، اتهامات بتمرير معلومات أمنية في حادثتين، ومحاولة القيام بذلك ثلاث مرات مع ممثل حكومة أجنبية “اعتقادا أنها ستستخدم لصالح دولة أجنبية أخرى”.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط