سقوط 200 مقاتل في حلب خلال أسبوع و60 ألف نسمة يهربون من أعزاز

سقوط 200 مقاتل في حلب خلال أسبوع و60 ألف نسمة يهربون من أعزاز

تم – سورية: كشفت مصادر حقوقية، عن سقوط أكثر من 200 قتيل من الأطراف المتقاتلة في محافظة حلب، خلال الأسبوع الجاري فقط، فيما اكدت منظمة “هيومان رايتس ووتش” العالمية نزوح 30 ألف شخص على الأقل جراء المعارك.

وقتل أكثر من 200 عنصر من قوات النظام السوري وجهاديين ومقاتلين في الفصائل المعارضة خلال المعارك العنيفة التي تدور في محافظة حلب في شمال سورية منذ بداية الأسبوع الجاري، وتمكن المرصد السوري، من توثيق مقتل 210 عناصر منذ الأحد الماضي، هم 82 عنصرا من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين لها و94 مقاتلا من “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها فضلا عن 34 عنصرا من تنظيم “داعش” الإرهابي.

وتدور في محافظة حلب اشتباكات على جبهات عدة، حيث تخوض قوات النظام السوري معارك ضد “جبهة النصرة” والفصائل المتحالفة معها في ريف حلب الشمالي والجنوبي، ومعارك مع تنظيم “داعش” في ريف حلب الجنوبي الشرقي، كما اندلعت معارك بين التنظيم والفصائل المقاتلة قرب الحدود التركية في أقصى ريف حلب الشمالي.

30 ألف نازح بسبب المعارك

وأبرزت “هيومان رايتس ووتش” في تقرير لها، الجمعة، أن 30 ألف شخص على الأقل نزحوا في الـ48 ساعة الماضية؛ هربا من المعارك التي تشهدها محافظة حلب، مضيفة: أنه أجبر زحف “داعش” في 13 و14 نيسان/أبريل، ما لا يقل عن نصف سكان مخيمات اللاجئين شرق أعزاز (في محافظة حلب) قرب الحدود التركية، البالغ عددهم 60 ألف نسمة، على الفرار، مبينة أن حرس الحدود التركي أطلق النار على بعض النازحين عند اقترابهم من الحدود التي لا زالت مغلقة أمامهم.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط