النواب العراقيون المعتصمون يؤجلون جلستهم والجبوري يحذر من برلمان موازٍ

النواب العراقيون المعتصمون يؤجلون جلستهم والجبوري يحذر من برلمان موازٍ

تم – بغداد : قرر النواب العراقيون المعتصمون تأجيل جلسة البرلمان التي كان من المقرر عقدها اليوم إلى الاثنين المقبل.
وكان رئيس مجلس النواب العراقي سليم الجبوري، قد قال، قبل ذلك في كلمة له، إنه سيكون هناك منهج، وصفه بالنشاز، يتحدث عن برلمانين أو جهتين أو خندقين إذا لم يخرج العراق من الاختناق الحالي.
وذكر الجبوري أنه “عند خروج العراق من الأزمة سيكون هناك البرلمان العراقي الأوحد الذي يمثل السلطة التشريعية والدستورية في البلاد، ولن نسمح لأعداء العراق باختطاف الإجماع الوطني من خلال زعزعة الثقة بين الفعاليات السياسية والشعبية ومحاولة البحث عن فرصة لتمرير المشاريع الخارجية التي تضر بالعراق”.
وأعلن أنه أجّل جلسات المجلس بشكل رسمي، ودعا الكتل السياسية كافة ومن وصفهم بالحكماء، إلى إدامة الحوار خلال الأيام المقبلة، والتوصل إلى حلول تخرج العراق من الاختناق الحالي.
يذكر أن المعتصمين هم نواب الكتلة الصدرية، وكتلة دولة القانون بزعامة نوري المالكي، والكتلة الوطنية بزعامة إياد علاوي، وستة أعضاء منشقين من اتحاد القوى العراقية الموالية للجبوري.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط