“قياس”: نهدف لإيجاد بيئة تربوية وتعليمية نموذجية

“قياس”: نهدف لإيجاد بيئة تربوية وتعليمية نموذجية

تم – الرياض

أوضح رئيس المركز الوطني للقياس والتقويم الأمير الدكتور فيصل بن عبدالله المشاري آل سعود، أن من أهداف التعليم الأهلي بالمملكة إيجاد بيئة تربوية وتعليمية نموذجية، من خلال تطبيق أساليب تعليمية متجددة، وإثراء المناهج، وإيجاد المباني والمرافق المناسبة، والارتقاء بالمستوى المهني للمعلمين، مشيراً إلى أنه على المدارس الأهلية المتميزة زيادة استثماراتها وتخفيض تكاليفها؛ لتكون في متناول شرائح أكبر.

وأوضح رئيس “قياس”، خلال ورقة العمل التي قدّمها الخميس الماضي بحسب مصادر صحافية، في المنتدى الدولي الخامس للتعليم 2016م، تحت عنوان “التميز في التعليم الأهلي- نماء واستثمار”، والذي نظمته وزارة التعليم بمركز الرياض الدولي للمعارض والمؤتمرات، أن من عوامل التميز من منظور عالمي هو التحصيل الأكاديمي العالي، وتنمية مهارات التفكير الناقد والإبداعي، والاحترام والاستيعاب، إضافة إلى المسؤولية، والتحسين الذاتي، والاستعدادات غير المحدودة بالتوقعات المحلية، إضافة إلى تعزيز القيم الراسخة، وإيجاد بيئات مناسبة وآمنة.

وأشار إلى أن المدارس المتميزة تهتم بالتربية والتعلم والطالب والمعلم، مؤكداً أن عوامل تميز التعليم الأهلي تكمن في الاستقلالية والمرونة الإدارية والمالية والقدرة على الاستقطاب، ومشاركة الطلاب وتفاعلهم بشكل أكبر مع المعلم، إضافة إلى مشاركة أكبر من الوالدين، وإيجاد علاقة جيدة بين الطفل والوالدين.

وأضاف: من عوامل التميز كذلك تفاعل وجدية المعلم، واستثمار البنية التحتية لتحفيز المتعلم، وأن التميز والاستثمار الحقيقي هو تحقيق مستويات تميز عالية”، مشدداً على أنه لا بقاء إلا للمتميز، ومؤكداً على تزايد الإقبال على المدارس التي تقدم تعليماً متميزاً.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط