موظفون سعوديون يضربون سوق استقدام العمالة الأجنبية

موظفون سعوديون يضربون سوق استقدام العمالة الأجنبية

تم – الرياض : يعمل موظفون في الخطوط الجوية السعودية، سماسرة لاستقدام العاملات المنزليات من سريلانكا وبنغلاديش، وفق مصادر مطلعة أكدت أن خسائر المواطنين جراء غلاء الأسعار وترجيع العمالة السريلانكية، التي ترفض العمل بأعذار واهية، تصل إلى مليار ومائتي مليون ريال.

وكشفت المصادر، أن من بين أسباب رفض العمل والتهرب منه، هو تسلم العمالة للمبالغ في سريلانكا، مطالبة وزارة العمل بإيضاح مبالغ هدر الأموال للمواطنين، التي نتجت عن التعامل مع سماسرة وأنظمة لم تكن في صالح المواطن، ما دفع العمالة للاستهتار وعدم الالتزام بالقوانين.

وتمارس بعض العمالة السريلانكية الجديدة حيلًا مكشوفة على مكفوليهم عند الوصول إلى المملكة، من بينها الامتناع عن العمل، لإجبار الكفيل على تسفيرهم على حسابه الخاص، علما أن بلدات في سريلانكا وبنغلاديش، يسيطر عليها سماسرة سعوديون استغلاليون يتعاونون مع آخرين من البلدين.

وبدوره، نفى مساعد المدير العام للخطوط السعودية للعلاقات العامة عبدالرحمن الفهد، هذه الادعاءات، مؤكدا عدم ممارسة أي من موظفي الخطوط السعودية لعملية السمسرة لاستقدام العاملات المنزليات من سريلانكا وبنغلاديش.

وأضاف “هذا كلام يظل مرسلا، وأن على من يدعي أن موظفي الخطوط يمارسون هذا العمل أن يأتي بالبينة، ليتم النظر في ذلك. وأوضح أن الخطوط السعودية مسؤولة عن موظفيها الذين ما زالوا على رأس العمل، أما من تقاعدوا، ولهم نشاطات فليس للخطوط أي علاقة بهم”، وفق صحيفة عكاظ.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط