“مدعي النبوة” ينتظر “صيحة من السماء” ستأمر الناس باتباعه

“مدعي النبوة” ينتظر “صيحة من السماء” ستأمر الناس باتباعه
تم – الكويت: كشفت مصادر مطلعة، أن مدعي النبوة حسين اللحيدي اعترف خلال التحقيقات معه بأنه لا يصلي في المساجد، تجنبا لمخالطة الناس وانتظارا لـ”صيحة من السماء” يزعم أنها ستسخر له الناس وتأمرهم باتباعه.
وأفادت المصادر بأن اللحيدي أكد خلال اعترافاته أنه أمير المؤمنين الذي يجب على المسلمين طاعته، وأنه يعتزم إقامة دولة إسلامية في الجزيرة العربية، بعد أن تأتيه “الصيحة المزعومة”، موضحا أنه تلقى مساعدات مالية تجاوزت أربعة ملايين ريال، من أتباعه في عدد من الدول العربية، عن طريق حوالات مصرفية، ومبالغ نقدية تسلمها في منزله بالكويت، فضلاً على سيارات فارهة، ووصفها بأنها «هدية»، لأن الصدقة تحرم عليه، كما يزعم.
كانت السلطات الكويتية أطاحت أخيراً بمدعي النبوة، الهارب من تنفيذ الحكم الصادر بسجنه خمسة أعوام، في وقت يطالب فيه المتضررون السعوديون من دعوته بإحالته إلى السعودية لمقاضاته في المحاكم هناك، بعد تسببه في سجن عدد منهم فترات وصلت إلى 25 عاماً، واللحيدي بحسب المعلومات المتوفرة عنه كان يمتهن العلاج بالرقية، قبل أن توجه له الداخلية الكويتية تهمة جنائية، تفرغ بعدها لدعوته المزعومة.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط