مجلس الوزراء يجدد إدانته للأعمال “الإرهابية” بجميع أشكالها

مجلس الوزراء يجدد إدانته للأعمال “الإرهابية” بجميع أشكالها

تم – واس

ثمن مجلس الوزراء بيان منظمة التعاون الإسلامي الذي أكد ضرورة عقد مؤتمر دولي للسلام في وقت مبكر لوضع آليات لتوفير الحماية الدولية للشعب الفلسطيني وإنهاء الاحتلال الإسرائيلي للأرضي الفلسطينية المحتلة منذ عام 1967م، بما في ذلك القدس الشرقية، تنفيذًا لقرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية.

 

وجدد المجلس رفض المملكة العربية السعودية وإدانتها الأعمال الإرهابية بجميع أشكالها، أيًّا كانت أهدافها ومصادرها، وتأكيد المملكة في كلمتها أمام مجلس الأمن حول (تهديد الأمن والسلم الدوليين ) في الأمم المتحدة ، أن حماية المدنيين من الاحتلال والقتل الممنهج والامتناع عن نشر النعرات الطائفية ليست التزامات أخلاقية وقانونية فحسب، بل ومطالب حيوية.

 

وعبر المجلس عن إدانته واستنكاره العمل الإرهابي الذي وقع في قرية كرباباد بمملكة البحرين، الذي نتج عنه استشهاد شرطي وإصابة اثنين آخرين، مؤكدًا وقوف المملكة العربية السعودية بجانب مملكة البحرين الشقيقة في محاربة الإرهاب بكل أشكاله وصوره، أيًّا كان مصدره.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط