محادثات السلام السورية تتداعى وسط تهديدات بالتصعيد المسلح

محادثات السلام السورية تتداعى وسط تهديدات بالتصعيد المسلح

تم – متابعات : أصبح مستقبل محادثات السلام السورية في جنيف محفوفًا بالمخاطر بعد تهديد فصائل معارضة بسحب ممثليها منها وتصاعد القتال على جبهات مختلفة.

ودعا بيان صادر عن الجيش السوري الحر المعارض الهيئة العليا للمفاوضات إلى “تعليق المشاركة أو حتى الانسحاب” من المحادثات التي تستضيفها جنيف إذا لم يتم تطبيق القرارات الدولية بشأن الأزمة السورية.

وقال البيان إن دعم “فصائل الثورة السورية” للحل السياسي للأزمة “مرهونا بتحقيق ثوابت ثورتنا ورفض مطلق للتنازل عن أي منها وخصوصا رحيل (الرئيس السوري بشار) الأسد ونظامه المجرم بكل رموزه وأركانه”.

ووصف البيان المفاوضات بأنها “عبثية”، متهما المبعوث الدولي ستافان دي ميستورا بـ”انحياز تام لجهة تبني النظام (السوري)”.

وعقد الوفد الحكومي مباحثات مع دي ميستورا الاثنين. ومن المنتظر أن يجري فريق المعارضة مباحثات مع المبعوث الأممي في وقت لاحق .

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني .

احجز اسمك عبر "تسجيل عضوية" لمنع الآخرين من انتحاله في التعليقات.

التعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط